معيشة المواطن مستقبل أولاده

إنّ هاجس المواطن السوري في المرحلة الحالية هو أن يحيا حياة كريمة . وأن يؤمّن قوت أسرته بأحسن الأحوال , هناك تدهور اقتصادي كبير انعكس على الحياة الإجتماعية وعلى سلوك الفرد , والعوز المعيشي يجبر الفرد على ممارسة أعمال قد لا يرضى عنها ولكنه يضطر إلى ممارستها من أجل حاجة عائلته , هاجسنا هو المستقبل وليس المستقبل البعيد , هاجسنا للأسف أصبح كيف نعيش الغد , هذا الضغط والخوف من الآتي , يأخذ المواطن إلى مسارات ليس لها أي سقف أخلاقي أو مبدئي .